الاخبار

أثبتت التقارير إصابة الملكة البريطانية “إليزابيث” بكوفيد-19

قال قصر باكنغهام أن اختبار الملكة “إليزابيث” أطول ملوك العالم حكما في العالم أثبت إصابتها بكوفيد -19 يوم الأحد. كما أكدت المصادر أن الملكة “إليزابيث” تعاني من أعراض خفيفة لكنها تتوقع مواصلة المهام الخفيفة هذا الأسبوع.

كما أصبحت صحة الملكة “إليزابيث” البالغة من العمر 95 عام والتي تم تطعيمها بالكامل ضد فيروس كورونا تحت الأضواء منذ أن أمضت ليلة في المستشفى في أكتوبر الماضي بسبب مرض غير محدد ونصحها أطباؤها بالراحة.

كما جاء حديث أحد مسؤولي القصر الملكي كالتالي “لقد ثبتت إصابة الملكة اليوم بفيروس كوفيد”. “تعاني جلالة الملكة “إليزابيث” من أعراض تشبه أعراض البرد المعتدل ولكنها تتوقع استمرار المهام الخفيفة خلال الأسبوع المقبل”.

وقال القصر “ستستمر الملكة “إليزابيث” في تلقي الرعاية الطبية وستتبع جميع الإرشادات المناسبة”. وكان تشارلز 73 عام وريث العرش قد انسحب في وقت سابق من هذا الشهر من حدث بعد إصابته بـكوفيد للمرة الثانية.

أثبتت التقارير إصابة الملكة البريطانية "إليزابيث" بكوفيد-19
أثبتت التقارير إصابة الملكة البريطانية “إليزابيث” بكوفيد-19

وقال مصدر بالقصر إنه التقى الملكة قبل أيام. كما قالت إليزابيث لأفراد الأسرة المالكة إنها لا تستطيع التحرك كثيرا. حيث نفذت أول مشاركة شخصية لها منذ اختبار تشارلز إيجابيا.

كما احتفلت إليزابيث أكبر ملوك العالم بالذكرى السبعين لتوليها العرش البريطاني في أوائل فبراير. إنها أول سيدة بريطانية تقضي سبعة عقود على العرش في سلالة تعود أصولها إلى ما يقرب من 1000 عام إلى الملك النورماندي ويليام الأول وغزو إنجلترا عام 1066.

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى