تقنية وتكنولوجيا

ما هو إنترنت الأشياء وما هي استخداماته؟

كل ما تريد أن تعرفه عن إنترنت الأِشياء

إنترنت الأشياء هو أحد التكنولوجيات الرائجة والتي يكثر الحديث عنها خلال الفترات الأخيرة، سواء من قبل التكنولوجيين أو من قبل الأشخاص العاديين

فهل كنت تتخيل في السابق أن ساعة اليد الذكية التي سترتديها يمكنها قياس نبضات قلبك، ويمكنها الاتصال بالإسعاف من تلقاء نفسها لمساعدتك في حال توقف نبضات القلب لديك، كل هذه الأمور وأكثر هي إنترنت الأشياء، وسنخبرك عن المزيد والمزيد خلال هذا المقال

ما هو إنترنت الأشياء ؟

عند الحديث عن المعنى الواسع لإنترنت الأشياء، فهو يشتمل على كل شيء متصل بالإنترنت، لكن أصبح هذا المصطلح يستخدم بشكل أكبر لوصف الأجهزة والأشياء التي تتواصل مع بعضها البعض

بكل بساطة، يتكون إنترنت الأشياء من المستشعرات والهواتف الذكية والساعات الذكية والأجهزة الإلكترونية الأخرى التي تكون متصلة مع بعضها البعض، وعن طريق توصيل هذه الأجهزة مع الإنترنت والأنظمة الآلية، يمكن جمع المعلومات وتحليلها بشكل منطقي وسريع، واتخاذ الإجراء المناسب الذي يلزم القيام به لمساعدة الشخص الذي يستخدم هذه الأنظمة

كما يساعد إنترنت الأشياء على توصيل جميع هذه الأجهزة بالإنترنت والسماح بتواصلها مع الآخرين، وإنشاء عالم مغطى بشبكة معقدة من التكنولوجيا التي تسمح بالتواصل ما بين الأشياء والأشخاص بكل سهولة

آلية عمل إنترنت الأشياء

يتكون نظام إنترنت الأشياء من الأجهزة الذكية التي تدعم الاتصال بالويب، وتقوم باستخدام أنظمة مدمجة مثل المعالجات وأجهزة الاستشعار وأجهزة الاتصال، حيث تقوم بجمع البيانات التي تحصل عليها من البيئة المحيطة وإرسال هذه البيانات و وتحليلها معالجتها والتصرف بناء على ذلك

حيث يتم تحليل ومعالجة البيانات في الأنظمة السحابية أو في الجهاز نفسه، وقد تتواصل هذه الأجهزة مع الأجهزة الأخرى التي تقوم بنفس الوظيفة للاستفادة من خبراتها وتعليمها خبرات جديدة

وعادة ما تقوم هذه الأجهزة بعملها دون أي تدخل بشري، لكن على كل حال، يمكن للأشخاص التفاعل مع هذه الأجهزة لضبط إعداداتها أو إعطائها التعليمات أو الاطلاع على بياناتها، كما يمكن لإنترنت الأشياء التعامل مع أنظمة الذكاء الاصطناعي والاستفادة والتعلّم منها، حيث يساعد هذا الأمر في جعل عملية تجميع البيانات وتحليلها أسهل وأسرع

أهمية إنترنت الأشياء

في عالم ثورة التكنولوجيا الذي نعيش فيه، يساعد إنترنت الأشياء الناس على العيش والعمل بطريقة أكثر ذكاءً، بالإضافة إلى امتلاك السيطرة الكاملة على حياتهم وممتلكاتهم، عدا عن كون إنترنت الأشياء يساهم بشكل كبير في ربط الأجهزة الذكية لأتمتة المنازل، فهو مهم وضروري بشكل كبير للأعمال والشركات والمصانع

ويساعد إنترنت الأشياء في تخفيض وقت العمل لدى الشركات والمصانع، كما يساهم في تحسين أداء الآلات وسلسلة التوريد والعمليات اللوجستية وأتمتة العمليات وتقليل كلفة العمالة البشرية، وتجعل هذه المميزات منه أمراً مرغوباً فيه، فهو يساهم في تحسين الخدمات التي يتم تقديمها إلى العملاء، وبالتالي تحسين أداء الشركات وقوة علامتها التجارية

هل سمعت من قبل عن إنترنت الأجسام؟!

إيجابيات إنترنت الأشياء

من أهم الإيجابيات نذكر لك ما يلي:

  • القدرة على الوصول إلى المعلومات في أي وقت ومكان ومن أي جهاز
  • تحسين الاتصال ما بين الأجهزة الإلكترونية المتصلة مع بعضها البعض
  • توفير الوقت والمال عن طريق العديد من الأمور
  • أتمتة المهام وتحسين جودتها
  • تقليل الحاجة إلى التدخل البشري

سلبيات هذه التكنولوجيا

مع زيادة عدد الأجهزة المتصلة وزيادة كمية البيانات التي يتم مشاركتها بين الأجهزة المختلفة ستزداد احتمالية سرقة البيانات، وفي الأنظمة الكبيرة والمعقدة، يجب التعامل مع عدد هائل من الأجهزة، كما أن جمع البيانات ومعالجتها وإدارتها من جميع هذه الأجهزة سيكون أمراً صعباً

كما أنه وفي حال وجود خلل أو فيروس حاسوبي في النظام، قد يتسبب هذا الأمر بتعطيل أو تلف جميع الأجهزة المتصلة، وقد يكون من الصعب على الأجهزة التي تصنعها الشركات المختلفة التواصل فيما بينها، وذلك بسبب عدم وجود معيار دولي للتوافق مع إنترنت الأشياء

تطبيقات واقعية وملموسة على إنترنت الأشياء

هنالك العديد من التطبيقات الموجودة على أرض الواقع، والتي تقوم باستخدام هذه الأنظمة، بدءاً من المستهلكين العاديين إلى المؤسسات الصغيرة والكبيرة والمصانع

فمثلاً يمكن التحكم بالمنازل الذكية المجهزة بأدوات وأجهزة الإنترنت بكل سهولة. فيمكن التحكم بالمنزل عن طريق الهاتف الذكي أو الساعة الذكية، ومن الأشياء التي يمكنك التحكم بها، التحكم بدرجة حرارة المنزل عن طريق تشغيل وإطفاء نظام التدفئة المركزية أو نظام تكييف الهواء

كذلك التحكم بإنارة المنزل عن طريق تشغيل وإطفاء وحدات الإنارة، وتوفير الكهرباء عن طريق إيقاف بعض الأنظمة التي لا حاجة لها عندما يكون المنزل فارغاً، إضافة إلى  مراقبة أمن المنزل وتنبيه صاحب المنزل في حال محاولة أحدهم الدخول خلسة

ويساهم إنترنت الأشياء بشكل فعال في الأمور المتعلقة بالسلامة العامة، ومنها تحسين وقت استجابة الكوادر المتخصصة (طبية، إطفاء، إسعاف، شرطة) في مختلف حالات الطوارئ، وكذلك مساعدة رجال الإطفاء على تحديد أماكن وأولويات التعامل مع الحريق، إضافة إلى الاستدلال على وجود أشخاص أحياء في أماكن الكوارث

أما في مجال الرعاية الصحية فتساعد الأنظمة المرتبطة بهذه التكنولوجيا في الحفاظ على الحياة، ويمكنها أن تساهم في إدارة مخزون المستشفيات من الأدوية والأدوات الطبية، ومراقبة مستويات مخزون الأكسجين وتشغيل نظام الأكسجين الاحتياطي في حال حدوث خلل ما

خاتمة

كما رأينا في المقال أعلاه، فإن إنترنت الأشياء يدخل في كل أمور الحياة التكنولوجية، وسيزداد دخوله وتأثيره أكر يوماً بعد يوم، إلا أن دخوله بهذه الطريقة وفي مختلف جوانب الحياة يطرح العديد من إشارات الاستفهام حول معلومات الأمان وحماية الخصوصية الرقمية.

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى