الاحكام الشرعية

حكم استعمال مكبرات الصوت في المساجد

هل يجوز نقل الصلاة عبر الميكروفونات؟

مكبرات الصوت في المساجد أمر مستحدث، وقد انتشر استعمالها في المساجد بعد ظهور الميكروفونات ومكبرات الصوت، وتزايدَ الإقبال عليه مع اتساع مساحات المساجد والمدن، فما حكم استعمالها؟ خصوصاً أنها قد تسبب بعض الإزعاج للمرضى والأطفال الصغار.

فلنتابع جواب هذا السؤال.

 

مقالات ذات صلة

حكم مكبرات الصوت في المساجد

باتفاق أهل العلم، يجوز استعمال مكبرات الصوت في المساجد ما دامت لا تلحق ضررا بالناس، ولا يجوز استعمالها إذا كانت ستسبب أذى للآخرين. 

مكبرات الصوت في المساجد

تفصيل حكم مكبرات الصوت في المساجد

ذهب جمهور الفقهاء إلى القول أن لا حرج في استعمال مكبرات الصوت الداخلية أثناء الصلاة، بل ويستحب ذلك في بعض الأحيان، إذا كان صوت الإمام لا يبلغ المصلين في الصفوف الأخيرة. أما استخدام الميكروفونات الخارجية لغير الضرورة لا يجوز لأن فيه إلحاقاً للأذى بالآخرين[1]محمد صلاح الإتربي، التروك النبوية «تأصيلا وتطبيقا»، وزارة الأوقاف القطرية، الصفحة 375-376، (بتصرّف) . ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: [2]الراوي: أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن عبد الله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 9/3، إسناده حسن 

“أيُّها الناسُ إنَّ المُصلِّيَ إذا صلَّى فإنه يناجي ربَّه تباركَ وتعالى فلْيعلمْ بما يُناجيه ولا يجهرْ بعضُكم على بعضٍ” 

ويفهم من هذا الحديث أن رفع الصوت لا يجوز لما فيه من أذى وتشويش على المصلين الآخرين، وبالقياس، فمكبرات الصوت التي قد تسبب الأذى للناس لا يجوز استعمالها. 

وقد فصل الإمام ابن عثيمين والشيخ صالح الفوزان في هذا القول، وهو ما سنعرضه في الفقرتين القادمتين. 

إقرأ أيضاً: حكم الصلاة قبل الاذان

حكم استعمال مكبرات الصوت في المساجد لابن عثيمين

فصّل الإمام الجليل ابن عثيمين في مسألة مكبرات الصوت في المساجد، ووضح أنه يُكره استعمالها ولا يجوز إذا كان فيها أذى للآخرين، حيث قال في فتواه: [3]ابن عثيمين، نور على الدرب، نقل الصلاة عبر مكبرات الصوت الخارجي، الشريط رقم 176

“وأما نقل الصلاة عبر مكبرات الصوت من على رؤوس المنائر فإنه فيه تشويش على الناس في بيوتهم وشل لأذكارهم وتسبيحاتهم الخاصة، وربما يكون فيه إزعاج لبعض النوّم والمرضى الذين لم يجدوا راحة إلا في ذلك الوقت، وأنه أيضاً أذى للمساجد الأخرى التي بجوار هذا الصوت وتشويش عليهم… والأوْلى تجنب ذلك”

ويواصل فتواه بالقول أن استخدام الميكروفونات و مبكرات الصوت في المساجد بغرض إسماع الصفوف الأخيرة أو إسماع النساء يجوز شرعا، حيث قال:

” وإذا دعت الحاجة أو الضرورة إلى استعمال المكبر في داخل المسجد فليستعملوه في داخل المسجد، كما لو كان المسجد كبيراً وفيه نساء لا يسمعن إلا بذلك، أو كان ذلك في يوم الجمعة فليستعملوه”

 ويستدرك في فتواه للتأكيد على كراهة استعمال مكبرات الصوت في دون ذلك، ويقول في هذا الصدد:

” وإذا لم تدعُ الحاجة إليه حتى في داخل المساجد فلا ينبغي استعماله أيضاً؛ لأن ذلك يؤدي إلى أن يعتاد الإنسان على هذا المكبر فلا يخشع إلا إذا استعمله، ولأن في هذا أضرار وسلبيات أخرى” 

حكم مكبرات الصوت في المساجد

 فتوى الفوزان في مكبرات الصوت في المساجد

لما سئل الشيخ صالح الفوزان عن حكم استعمال مكبرات الصوت في المساجد، أجاب أن ذلك يجوز شريطة أن يقتصر الأمر على مكبرات الصوت الداخلية، تفادياً للإضرار بالآخرين. وجاء في قوله:[4]صالح الفوزان، حكم مكبرات الصوت التي فيها صدى، الموقع الرسمي للشيخ صالح الفوزان 

“بعض الأئمة يرفعون صوت المكبر خارج المسجد، والمفروض أن يكون الصوت داخل المسجد ليسمع الحاضرين فقط، وليس الشوارع أو البيوت والأسواق، فهذا ليس له فائدة بل فيه أذى للبيوت والمرضى والذين يصلون في بيوتهم”

وقال أيضاً:[5]صالح الفوزان، حكم استعمال مكبرات الصوت الخارجية أثناء الصلاة، الموقع الرسمي للشيخ صالح الفوزان 

ولا يجوز المبالغة في مكبرات الصوت بحيث يختلط صوت الإمام ويذهب بهاء القراءة مع التشويش ومع ضخامة الصوت، ينبغي الإعتدال والتوسط في هذا الأمر والتعقل في استعمال مكبرات الصوت 

وبالتالي فالمكلفون بالمساجد وجب عليه الإنتباه إلى هذه النقطة وضبط الميكروفونات على الدرجة التي تسمح بإسماع المتواجدين في المسجد فقط، كي لا يفقد المصلون خشوعهم بارتفاع الصوت، ووجب عليهم تفادي استعمال مكبرات الصوت الخارجية أثناء الصلاة، ومراعاة أحوال الناس، وأن يقوموا بضبط درجة صوت هذه الميكروفونات التي يبث منها الأذان أو خطب الجمعة ونحوه بالدرجة التي تسمح بوصول صوت الأذان وهذه العبادات دون أن يسبب ذلك ضررا لأي أحد، وخصوصا المرضى والأطفال الصغار.

والله تعالى أعلى وأعلم.

استعمال مكبرات الصوت في المساجد

طالع أيضاً: فضل وحكم صلاة الجماعة

ـــ ولمتابعة صفحتنا الرسمية عبر فايسبوك: اضغط هنا ــــ

دين – مرجعي:

مرجعي: مرجعك الديني
مرجعيمرجعك الديني

المصادر

المصادر
1 محمد صلاح الإتربي، التروك النبوية «تأصيلا وتطبيقا»، وزارة الأوقاف القطرية، الصفحة 375-376، (بتصرّف)
2 الراوي: أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن عبد الله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 9/3، إسناده حسن
3 ابن عثيمين، نور على الدرب، نقل الصلاة عبر مكبرات الصوت الخارجي، الشريط رقم 176
4 صالح الفوزان، حكم مكبرات الصوت التي فيها صدى، الموقع الرسمي للشيخ صالح الفوزان
5 صالح الفوزان، حكم استعمال مكبرات الصوت الخارجية أثناء الصلاة، الموقع الرسمي للشيخ صالح الفوزان

Ad
اعلانات

Brahim Smayou

كاتب ومدون في عددٍ من المجالات والميادين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى