فتاوي اسلامية

حكم من لبس الحلقة أو الودع l فتوى رقم 6630

يبحث الكثير من الناس في حكم من لبس الحلقة أو الودع في الدين الإسلامي، لأن تلك الأمور أصبحت تنتشر بشكلٍ أسرع وأوسع وخاصةً فيمن إيمانهم ضعيف، فما حكمها؟

حكم من لبس الحلقة أو الودع

يقول السائل هل يقال لمن لبس الحلقة أو الودع لا أتم الله لك مباشرة؟

حكم ارتداء الودع والحلقة في الإسلام

يسأل عن قصده. فإذا قال أنه تدفع عنه أو تجلب له خير يدعى عليه بما دعا عليه الرسول صلى الله عليه وسلم أو يبلغ. قول الرسول صلى الله عليه وسلم لأنك لو دعوت عليه أنت مباشرة ربما ينظر. لكن تبلغه بقول الرسول صلى الله عليه وسلم لأن دعوة الرسول أبلغ دعوة من دعوة غيره. نعم. [1]نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

اقرأ أيضًا: حكم صبغ الشعر بالسواد l فتوى رقم 6550 – مرجعي Marj3y

لا يجوز في الدين الإسلامي ارتداء الحلقة أو الودع أو التشبه بغير المسلمين، ومن قام بارتداء تلك الأشياء يتم تبليغه بدعاء النبي صلى الله عليه وسلم على من يرتديهم، والله أعلى وأعلم.

المصادر

المصادر
1نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى