مرجع الادوية

دواء طارد للبلغم للرضع والأطفال حتى العامين

كيفية التخلص من البلغم للرضع والأطفال

منذ لحظات الأمومة الأولى قد تحتاج الأم إلى دواء طارد للبلغم للرضع، حيث تكثر أسباب تكونه لدى حديثي الولادة، من أجل ذلك سنتعرف سويًا على كافة الأدوية التي تطرد البلغم سواء الطبية التي يتم تحضيرها بشكل كيميائي، أو العشبية التي من الممكن تحضيرها في المنزل، كما سنتعرف على الطريقة الصحيحة للتخلص منه في مختلف الأعمار إلى أن يصل الطفل لعمر العامين، وذلك عبر موقع مرجعي.

دواء طارد للبلغم للرضع

من المتعارف عليه أن مناعة الطفل الرضيع تكون ضعيفة للغاية، لذا فإنه من الممكن أن يصاب بالبرد، وهو الأمر الذي لا بد وأن يترك البلغم في صدر الصغير، مما يجعله غير قادر على التنفس بصورة جيدة، بالإضافة إلى السعال، وعدم القدرة على النوم بشكل هادئ.

اقرأ أيضًا: دواعي استخدام دواء اولفنت للجهاز التنفسي – مرجعي Marj3y

كيف أعالج طفلي الرضيع من الكحة والبلغم

هنالك عدة طرق طبيعية من شأنها أن تكون كدواء طارد للبلغم للرضع، لنتعرف عليها سويًا من خلال ما يلي:

  • التركيز على رضاعة الطفل بشكل كبير، حتى تتوفر له الكمية المناسبة من السوائل التي تساعد على طرد البلغم.
  • استعمال جهاز الترطيب الطبي الذي يعمل على تنقية الهواء من الأتربة والأبخرة التي تعمل على تفاقم المشكلة الصحية التي يعاني منها الرضيع.
  • تنظيف أنف الطفل من المخاط بشكل دوري باستعمال الرذاذ الملحي.
  • استنشاق بخار الماء الساخن، كونه يعمل على تفكيك لزوجة البلغم ويسهل من طرده، كل ما على الأم أن تقوم بفتح الماء الساخن داخل دورة المياه لعدة دقائق، ثم تجعل الطفل يستنشق البخار لمدة تتراوح بين 5 إلى 10 دقائق، ولا تزيد عن ذلك، حتى لا يصاب الطفل بالاختناق.
  • إن كان الطفل قد تجاوز عمر 6 شهور، فإنه من الممكن إعطاؤه السوائل الدافئة دون أن تتم تحليتها، فهي تعمل على تخليص الجهاز التنفسي من البلغم، بالإضافة إلى قدرتها على تعزيز مناعة الطفل، أي أنها بمثابة دواء طارد للبلغم للرضع وطبيعي.

مذيب وطارد للبلغم للرضع

نجد أنه هناك العديد من الأدوية التي من شأنها أن تقضي على مشكلة البلغم لدى الرضيع، فليس بالضروري أن يتناول دواء طارد للبلغم للرضع فقط، وإنما من الممكن أن يتناول طارد ومذيب في آن واحد، ويكون ذلك تبعًا للحالة الصحية للرضيع، حيث يصف له الطبيب الأنسب، ونجد أنه هناك عوامل أخرى تتحكم في الأمر، مثل عمر الطفل ووزنه.

أفضل مذيب وطارد للبلغم للرضع

دعونا نتعرف على أفضل مذيب وطارد للبلغم للرضيع، حيث نجد أن أفضل تلك الأدوية هو برومهيكسين كونه يعمل على إذابة البلغم وطرده في آن واحد، كما أن أعراض تناوله الجانبية ليست قوية، فمن الممكن أن يصاب الرضيع بالإسهال أو اضطرابات الهضم نتيجة التركيبة الدوائية فقط، أما عن سعر الدواء فهو 2.65 جنيهًا مصريًا، ومتوفر في كافة الصيدليات ومن ناحية أخرى نجد أن دواء ميكوفيللين من أفضل الأدوية للجهاز التنفسي، فهو يعمل على توسيع الشعب الهوائية، والتخلص من مشكلة السعال، وطرد البلغم وإذابته، لكن من الممكن أن تجد الأم أن الطفل قد أصيب في فترة العلاج ببعض الطفح الجلدي، وهو أمر طبيعي وينتهي بانتهاء استخدام الدواء كما أنه من الممكن أن يتسبب في عسر الهضم لدى الطفل، لذا لا يجب استخدامه دون استشارة الطبيب، علمًا بأن سعره هو 10.5 جنيهًا مصريًا، ومتوفر في شتى الصيدليات.

اقرأ أيضًا: ما هو أحسن دواء للمعدة؟ – مرجعي Marj3y

مذيب للبلغم للرضع عمر شهرين

عندما يكون الرضيع لم يتمم أكثر من الشهرين، فإنه من المفضل عدم اللجوء إلى الأدوية الكيميائية، فمن الممكن أن يكون الطفل في حاجة إلى شفط البلغم عن طريق الأجهزة الطبية التي تعمل على ذلك، أو توسيع مجرى التنفس، لذا في تلك الحالة لا ينبغي التصرف دون الذهاب إلى الطبيب ولكن من ناحية أخرى سوف نقدم لكم أفضل دواء طارد للبلغم للرضع في تلك الحالة، وهو عبارة عن عدة نصائح تساعد على التخلص من الإصابة، تتشكل على النحو التالي:

  • استعمال قطرات المحلول الملحي للأنف.
  • عمل جلسات تبخيرية دافئة، مع الحرص على أن يكون المكان جيد التهوية.
  • المحافظة على أن يكون الطفل مرتديًا الملابس التي تتناسب مع المناخ.
  • إعطاء الطفل جرعات من الماء على مدار اليوم.

علاج البلغم عند الرضع بعمر 4 شهور

هناك عدة طرق منزلية من شأنها أن تكون أفضل دواء طارد للبلغم للرضع عمر 4 شهور، لنتعرف عليها من خلال النقاط التالية:

  • ينبغي أن يكون رأس الطفل مرتفعًا طوال وقت تصريف البلغم أو تنظيف أنفه من المخاط.
  • من الممكن القيام بالتربيت على ظهر الطفل بشكل هادئ، فهذا الأمر من شأنه أن يساعد على تفكك جزيئات البلغم، مما يسهل في عملية خروجه أثناء السعال.
  • المحلول الملحي في الأنف من الطرق الفعالة بشكل قوي لطرد البلغم، حيث ينبغي إضافة من نقطة إلى نقطتين في كل فتحة أنف ثلاث مرات يوميًا.
  • الاهتمام بالرضاعة في تلك الفترة، فهي تعجل من الشفاء.
  • استعمال الماء الدافئ في استحمام الطفل، فذلك يساعد على التخلص من البلغم وانسداد الأنف.
  • تجنب وضع الروائح العطرية أو استعمال الشموع أو التدخين أو وجود حيوانات ذات وبر خفيف، فكل ذلك يزيد من الإصابة، ويؤخر في استجابة الرضيع لسبل العلاج.
  • عمل الحركات التدليكية لجسد الطفل من الأمور التي تساعد على تحلل البلغم وإذابته، ومن المفضل استعمال زيت شجرة الشاي في القيام بذلك.
  • التبخير من الأمور التي تساعد في طرد البلغم بشكل فعال في تلك المرحلة العمرية للطفل.
  • استعمال زيت الخردل الدافئ مع الثوم في تدليك صدر الطفل يوميًا.

اقرأ أيضًا: دواعي أستخدام وسعر دواء arcoxia – مرجعي Marj3y

دواء طارد للبلغم للرضع 6 شهور

هناك عدة أدوية من الممكن أن تكون الأنسب في حالة كان الطفل مصاب بالبلغم وعمره ستة أشهر فقط، ولعل أفضلها هو دواء برونكوفين، والذي يعمل على تهدئة السعال وطرد البلغم العالق في الجهاز التنفسي، وليس له الكثير من الآثار الجانبية، ولكن من الممكن أن يشعر الطفل باضطرابات في الجهاز الهضمي، أو يظهر على جلده بعض الطفح الجلدي نتيجة التحسس من مكونات الدواء ولكن لحسن الحظ كل تلك الآثار من شأنها أن تختفي بعد انتهاء فترة تناول الدواء، علمًا بأن سعره في الصيدليات المصرية هو 5.5 جنيهًا.

دواء طارد للبلغم للأطفال عمر سنة

ينبغي التنبه جيدًا في حالة إصابة الطفل بالبلغم في بداية عمره، حيث يتم وصف العلاج الصحيح من خلاله، فإن أردنا التعرف على دواء طارد للبلغم للرضع ذوي العام الواحد، فإنه من الممكن أن يكون إيفروبرونت، فهو مستخلص من المواد الطبيعية التي تعمل على طرد البلغم دون عناء ولكن له آثارٌ جانبية متعددة، مثل القيء، التفاعل التحسسي، والرغبة في النوم، لكن تلك الأعراض من شأنها أن تزول فور التوقف عن تناوله، أما عن سعر الدواء، فهو 10 جنيهات مصرية ومتوفر في شتى الصيدليات.

اقرأ أيضًا: دواء أمريزول للكبار والأطفال – مرجعي Marj3y

مذيب للبلغم للأطفال أقل من سنتين

هناك عدة مذيبات للبلغم من شأنها أن تلائم الأطفال التي لم تبلغ العامين بعد، من أهمها لبوس كافسيد باراسيتامول، حيث يحتوي على عدة مستخلصات نباتية تعمل على إذابة البلغم وطرده، كما أنه يعمل على تهدئة السعال وخفض درجة الحرارة في حالة ارتفاعها وأما عن الآثار الجانبية التي من الممكن أن يتسبب في ظهورها، فهي أنه يعمل على حدوث إحمرار أو حرقان في فتحة الشرج، كما أنه من الممكن أن يتسبب في ظهور الطفح الجلدي، وبالنسبة إلى سعر العبوة منه، فإنه 15 جنيهًا مصريًا، ومتوفر في كافة الصيدليات.

دواء طارد للبلغم للرضع بالأعشاب

دواء طارد للبلغم للرضع بالأعشاب
دواء طارد للبلغم للرضع بالأعشاب

هل تعلمون أنه من الممكن أن يكون أفضل دواء طارد للبلغم للرضع من الأعشاب الطبيعية؟ لذا لنتعرف على بعض من العناصر التي من شأنها أن تكون علاجًا فعالًا في تلك الحالة، وذلك من خلال ما يلي:

  • زيت الزيتون: حيث يحتوي على الكثير من مضادات الأكسدة التي تعمل على التخلص من تلك الإصابة، وذلك من خلال دهن صدر الصغير به والحرص على تدفئته، كما أنه من الممكن مزجه مع ملعقة من عسل النحل وإعطاء ذلك الخليط للطفل إن كان قد تجاوز عامه الأول.
  • زيت الكافور: أيضًا من الزيوت التي تستعمل في علاج السعال وطرد البلغم كونه يحتوي على العديد من العناصر الفعالة، ومن الممكن استعماله من خلال دهن صدر، ظهر، وأرجل الطفل به، مع الحرص على تدفئته بالشكل الجيد.
  • عصير العنب: فهو قادر على إذابة البلغم، لذا من الممكن أن تقوم الأم بإعطاء الطفل منه مقدار ملعقة صغيرة ثلاث مرات يوميًا.
  • الينسون والنعناع: من الممكن إعطاء الصغير أيًا من تلك الأعشاب بعد إعداد مشروبها دون تحلية، فهي تعمل على معالجة الجهاز التنفسي من أية إصابات، كما أنها توسع الشعب الهوائية، وتعتبر مثلها مثل دواء طارد للبلغم للرضع.

اقرأ أيضًا: أفضل دواء لعلاج الديدان عند الأطفال – مرجعي Marj3y

علاج البلغم عند الرضع بعمر شهرين بالأعشاب

إن أفضل ما تقوم به الأم في تلك الفترة إن كان طفلها يعاني من تراكم البلغم، هو إرضاعه على النحو الصحيح، مع الحرص على تناوله المشروبات الدافئة التي تحتوي على العناصر التي تعمل كدواء طارد للبلغم للرضع مثل الحلبة والنعناع، فتلك المشروبات لها الفاعلية الكبيرة، لكن غير مسموح بإعطائها للرضيع في تلك المرحلة العمرية.

  • زيت النعناع.
  • زيت الزعتر.
  • زبت الروزماري.
  • زيت الكافور.
  • زيت الزيتون.
  • زيت شجرة الشاي.

كما ينبغي عليها أن تحرص أن تكون ملابس الصغير ملائمة للمناخ الذي يتعرض له، سواء أكان في فصل الصيف أو فصل الشتاء، كما يجب أن تحرص على ألا يتعرض إلى التقبيل من الآخرين، كي لا يكون ذلك سببًا في تعرضه إلى المزيد من الأمراض.

اقرأ أيضًا: اسم دواء لعلاج بحة الصوت – مرجعي Marj3y

متى يكون البلغم خطير عند الرضع

من الممكن أن يكون البلغم خطير عند الرضع عندما تكون كميته كبيرة للغاية، ففي تلك الحالة من الممكن أن يكون سببًا في ضيق المجرى التنفسي، وهو الأمر الذي قد يتسبب في عدم قدرة الطفل على التنفس بشكل جيد، وصولًا إلى مرحلة الاختناق، وفي تلك الحالة ينبغي التوجه إلى أقرب مركز طبي لعمل اللازم.

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى