تقنية وتكنولوجيا

تطبيقات تساعدك على تقليل سطوع الشاشة.. هل تفكر في ذلك؟

تقليل سطوع الشاشة لحد أدنى من المسموح به.. حيلة قد تحتاجها يوماً

تقليل سطوع الشاشة، أمر وخيار لا بد من وجوده في كل هاتف محمول، وغالباً ما تضعه على الخيار التلقائي ليناسب الضوء الصادر من حولك

لكن هل فكرت يوماً فيما إذا كان بإمكانك تقليل سطوع الشاشة لحد أدنى من المسموح به، ولماذا يجب عليك التفكير في ذلك؟

تقليل سطوع الشاشة

يرغب العديد من المستخدمين بالخيار التلقائي لسطوع الشاشة، خاصة أن الهواتف المحمولة أصبحت مرافقة للأشخاص في كل الأوقات وفي مختلف المناسبات

وبالطبع فمن غير المحبب لدى المستخدمين أن يختارو سطوع الشاشة بشكل يدوي ويضطروا لتعديل السطوع في مختلف الأوقات لهذا يعمد الكثيرون إلى السطوع التلقائي

ومع انتار الاستخدام المكثف وحدة الضوء العالية التي تصدر من الأجهزة يرغب المستخجمون بتقليل نسبة السطوع إلى حدها الأدنى وربما يرغب البعض الآخر لو أن هناك حد أكثر من الحد الأدنى لسطوع الشاشة ليستخدموه

نظراً بما يوفره ذلك من أداء عالي للجهاز ومن راحة بصرية للمستخدم الذي يعرض عينيه بشكل دائم للأشعة خلال الأجهزة الذكية

أسباب لتعديل سطوع الشاشة

مستوى إضاءة وسطوع الشاشة هو أحد الأسباب التي لها تأثير مباشر على مستوى شحن البطارية الخاصة بالهاتف، وكلما زاد السطوع زادت درجة استهلاك الطاقةفي لجهاز وبالتال استهلاك البطارية وهذا ما لا يرغب به أي شخص بالتأكيد

وعلى الرغم من أن الأجهزة توفر درجات مختلفة من سطوع الشاشة، إلا أن المستخدمين يرغبون بمستويات سطوع مختلفة، خاصة في أوقات الليل وهذا مااكتشفته مواقع التواصل الاجتماعي التي وفرت أوضاعاً ليلية للتصفح لتلائم رؤية العين وراحة البصر لدى المستخدمين

فمن يستخدم الوضع الليلي ويعود إلى الواجهة الأساسية لنظام التشغيل سيجد صعوبة في الرؤية وانزعاج لدى العمل وهذا بالتأكيد ما لا يرغب باكتشافه أي أحد خاصة بالنسبة للصداع الذي سيرافق هذه الحالو

ولهذا سنخبرك في مقال اليوم عن عدد من التطبيقات التي تساعدك على تقليل سطوع الشاشة للحد الأدنى وسترى أنها تتيح حدوداً أكثر مما تتوقع

تقليل سطوع الشاشة في أنظمة أندرويد

بالنسبة لأنظمة أندرويد فقد جمعنا لك عدداً من التطبيقات المخصصة لتقليل سطوع الشاشة إلى حد أدنى من المتوفر لدى الأجهزة بشكل تلقائي ويمكنك متابعة أعمالك بشكل عادي ومتوافق مع مختلف البرامج والتطبيقات دون أن يسبب ذلك أي مشاكل لك سواء على أداء الجهاز او للحالات الصحية

  • تطبيق Screen Filter لتقليل سطوع الشاشة

يمتلك الجهاز واجهة استخدام بسيطة ومرتبة، لن تضيع خلال الاعتماد عليها، ويمكنك تخفيض نسبة سطع الشاشة إلى حد كبير لا توفره الأجهزة كخيار تلقائي

ومبدأ عمل هذا التطبيق هو موازنة الألوان، فاللون الأزرق المنبعث من أشعة الهاتف المحمول وعلى الرغم من أنك لا تراه بشكل مباشر كلون أزرق إلا أن يسبب إجهادً كبيراً في عصب العين، خاصة في حال كنت تستخدم الجهاز الذكي لفترات طويلة وخلال الليل أياً كان استخدامك سواء للتصفح أو للألعاب أو حتى للأعمال

وتخفيض السطوع في هذا التطبيق سيمكنك من توفير شحن بطارية جهازك، ما يعني وقتاً أكبر من الشحن المتوفر والبطارية الممتلئة والراحة البصرية ويمكنك تحديد السطوع الذي ترغب به بدرجاته المختلفة التي يوفرها التطبيق

  • تطبيق Lux lite

تطبيق هدفه الأساسي الحفاظ على شحن بطارية هاتفك المحمول، أي انك ومع استخدام هذا التطبيق ستجد نفسك مطمئناً على شحن هاتفك الجوال

كما أنخ يقلل من الأشعة الصادرة عن الجهاز بدرجة كبيرة والتي تضر العين وشبكية العين أيضاً، وما يميز التطبيق هو إمكانية تشغيل وضع تلقائي من خلاله

فيمكنك تفعيل الوضع التلقائي ليتناسب السطوع مع الضوء الذي يحيط بك، سواء كان نهار أو ليل، وسواء كنت في المنزل او في السيارة، إلا أن كل ميزات التطبيق ليست مجانية بل يجب أن تدفع مقابل بعض الخدمات ومع ذلك فهناك ميزات مجانية وفعالة يمكنك استخدامها والاستفادة منها

هواتف أندرويد تتفوق على آيفون.. كيف ولماذا؟

  • تطبيق Night Screen

التطبيق به ميزة هامة وهي أن السطوع التلقائي يمكنك استخدامه وتفعيله بشكل اتوماتيكي، ما يعني أنك عندما تخرج من التطبيق يمكنك تفعيل خيار العودة إلى السطوع التلقائي الذي يوفره الجهاز

وآلية عمل التظبيق تقوم على مبدا الألوان الباردة والألوان الدافئة وموازنة هذه الألوان للخروج بوضع ملائم ومناسب ومريح للعين وللبصر بحيث يكون الأداء جيد والراحة مستمرة طيلة فترة الاستخدام

  • Twilight

Twilight يعتبر من أسهل وأشهر التطبيقات التي تمكنك من التحكم بدرجة سطوع الشاشة خلال استخدام الهاتف المحمول، ومبدأ عمل التطبيق يقوم على أساس المنطقة الزمنية والتوقيت الزمني

أي أن فترة الليل يناسبها درجة سطوع معينة تقلل فيها من اللون الأزرق فيعمل على اختيارها بشكل تلقائي وتفعيل الوضع، وكذلك الأمر بالنسبة للنهار أو الصباح

وهذا الأمر جعله مرغوباً بدى الكثير من الناس الذين لا يرغبون بإجراء تغييرات متلاحقة على مدار اليوم لتعديل نسبة السطوع في شاشات أجهزتهم المحمولة

خاتمة

تقليل سطوع الشاشة أمر يرغب به العديد من المستخدمين نظراً لما توفره هذه الميزة من راحة بصرية وفعالة للأداء الخاص بجهاز الهاتف المحمول وبطارية الهاتف أيضاً، خاصة أن الشركات المصنعة للأجهزة المحمولة بدأت تتنبه لهذا الأمر وتتيح خيارات متعددة للمستخدمين

والآن اختر من القائمة السابقة ما يناسبك وقم بتفعيل التطبيق على جهازك وتمتح باستخدام مريح للنظر وأداء أفضل للجهاز.

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى