فتاوي اسلامية

قول إن الجنين في بطن أمه يكتب له الشقاء أو السعادة l فتوى رقم 6757

قول إن الجنين في بطن أمه يكتب له الشقاء أو السعادة هو من أقوال النبي صلى الله عليه وسلم، فما المقصود بهذا الحديث، وما هو الشقاء أو السعادة المقصودين؟

قول إن الجنين في بطن أمه يكتب له الشقاء أو السعادة

يقول السائل جاء أن النبي صلى الله عليه وسلم في حديث ابن مسعود «إن الجنين في بطن أمه يكتب له الشقاء، أو السعادة» ما المقصود بالشقاء؟

المقصود بالشقاء والسعادة في حديث ابن مسعود

الشقي هو الذي يكون من أهل النار والسعيد هو الذي يكون من اهل الجنة وأما الذين سعدوا ففي الجنة هو الشقي والسعيد ليس المراد به شقي والسعيد في الدنيا اللي ما يحصل له مال يطيقون هذه لا تفضلوا. والذي يحصل له المال يقولون هذا شقي. لا قد يحصل له المال وهو شقي والعياذ بالله. وقد يقرأ من المال وهو سعيد عند الله سبحانه وتعالى. الشقي والسعيد هو في أمور الجنة والنار. نعم. [1]نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

اقرأ أيضًا: حكم الكاهن والمنجم والرنان l فتوى رقم 6741 – مرجعي Marj3y

أوضح فضيلة الشيخ في كلامه أن المقصود بالشقاء والسعادة هنا هي أمور حول الجنة والنار عند الله عز وجل، والله أعلى وأعلم.

المصادر

المصادر
1نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى