الاخبار

وزارة الدفاع التونسية تعلن التعاون مع الدول التي عرضت المساعدة لإخراج السفينة العالقة

وزير النقل التونسي يشير إلى حساسية الموقف

أكدت وزارة الدفاع التونسية أنها ستقبل المساعدات من الدول التي عرضت المساعدة في ظل الأزمة التي تتعرض لها تونس من وجود مشكلات في المياه الخاصة بها خاصة بعد غرق سفينة تجارية تحمل ما يزيد عن 1000 طن من النفط داخل المياه التونسية.

كما كانت تتجه تلك السفينة من غينيا إلى مالطة محملة بالنفط لكن الأمور لم تسير على ما يرام حيث غرقت تلك السفينة بالقرب من الساحل القريب من مدينة قابس الجنوبية. كما قامت القوات البحرية التونسية بإنقاذ طاقم السفينة بعد نداء الإستغاثة.

وزارة الدفاع التونسية لم تعلن عن الدول التي عرضت المساعدة

كما لم تذكر وزارة الدفاع التونسية الدول التي عرضت المساعدة لكن هناك بعض وسائل الإعلام المحلية أكدت أن إيطاليا سترسل سفينة بحرية مختصة بالتعامل مع تلك الكوارث البحرية. كما أن هناك فريق عمل بحري بدأ العمل بالفعل على التحقق من عدم وجود أي تسريب في النفط.

جاء حديث وزير النقل التونسي على النحو التالي: “الوضع مطمئن وتحت السيطرة ولم يسجل حتى الآن أي تسرب لزيت الغاز من خزان السفينة الغارقة”.

وزارة الدفاع التونسية تعلن التعاون مع الدول التي عرضت المساعدة لإخراج السفينة العالقة
وزارة الدفاع التونسية تعلن التعاون مع الدول التي عرضت المساعدة لإخراج السفينة العالقة

كما نوه وزير النقل أن المرحلة القادمة خطرة جدا حيث يجب إخراج السفينة بدون وجود تسريب في النفط والعمل على وجود أقل الخسائر.

كما فتحت السلطات التونسية تحقيقا خاصا في غرق تلك السفين المحملة بالنفط لكن وزارة البئية أكدت أن الحادث كان نتيجة سوء الأحوال الجوية.

لمتابعة الصفحة الرسمية على فيسبوك اضغط هنا

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى