الاخبار

محافظ سيناء: نسعى لزيادة الرقعة الزراعية بسيناء بمعدل مرتفع

خلال المؤتمر الجماهيري الذي عقد في مدينة الحسنة بوسط سيناء بحضور الدكتور “السيد القصير” وزير الزراعة واستصلاح الأراضي والدكتور “عبدالله قاسم زغلول” رئيس مركز بحوث الصحراء والدكتور “حسام الدين عبدالعال” رئيس البرنامج البحثي لدمج أبناء سيناء في التنمية الزراعية المستدامة.

أكد محافظ سيناء أنه تم البدء بالمشروع القومي لتنمية سيناء عام 1994 وتوصيل مياه النيل إلى سيناء عبر ترعة السلام التي تضيف مساحة 400 ألف فدانا إلى الرقعة الزراعية منها 125 ألف فدانا بالمحافظات المجاورة و275 ألف فدانا داخل شمال سيناء.

كما أعلن المحافظ عن تسليم التجمعات التنموية في شمال وجنوب سيناء للمستفيدين خلال الاحتفال بالعيد القومي للمحافظة في ٢٥ أبريل المقبل موضحا أن التجمعات التنموية تستهدف توطين 3.5 ملايين نسمة.

محافظ سيناء: نسعى لزيادة الرقعة الزراعية بسيناء بمعدل مرتفع
محافظ سيناء: نسعى لزيادة الرقعة الزراعية بسيناء بمعدل مرتفع

كما أوضح المحافظ دور وزارة الزراعة ومركز بحوث الصحراء في تنفيذ برنامج دمج أبناء سيناء في التنمية المتكاملة على أرض سيناء كما جاء ذلك وفقا لتوجيهات الرئيس السيسي لتحقيق التنمية على أرض سيناء ودمج أبنائها وتحقيق النمو.

قال الوزير أيضا أنه تم دعم أهالي القرى العائدة بالشيخ زويد ب ٢٠ ألف شتلة زيتون من خلال مركز بحوث الصحراء بجانب دعم التجمعات التنموية بشمال وجنوب سيناء.

استكمل القصير أن البرنامج البحثي لدمج أبناء سيناء في التنمية الزراعية المستدامة يهدف إلى توسيع نطاق الاستفادة المجتمعية من خدمات وزارة الزراعة وكذلك مركز بحوث الصحراء في محافظة شمال سيناء عامة، وخاصة في منطقة وسط سيناء بمركزي الحسنة ونخل.

 

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى