سياراتصيانة السيارات

أهم مميزات نظام GDI في السيارة

نظام GDI في السيارة هو نظام حديث فقد قطعت محركات احتراق البنزين شوطاً طويلاً جدا إلى أن وصلت إلى هذه المرحلة من المرونة والحفاظ على البيئة والاقتصادية في الوقود، وفي هذا السياق سنناقش هذا التطور الكبير في أنظمة البخاخات كما أننا سوف نتعرف على نظام GDI في السيارة بشكل مفصل بالإضافة إلى طريقة عمله واهم مميزاته.

تطور أنظمة البخاخات وصولا إلى نظام GDI في السيارة

بدأت أنظمة الوقود بالكربريتر الذي يُعد دوره الأساسي هو خلط الوقود مع الهواء بنسبة 14.7 هواء ونسبة 1 بنزين وهي النسبة الصحيحة للإحتراق الأكمل وتطور الأمر بعد ذلك إلى نظام يسمى TBI وهو اختصار لكلمة Theottle Body Injection  بحيث يكون البخ عن طريق بخاخ أو اثنين للمحرك ككل، حيث تتواجد البخاخات فوق المحرك قبل دعسة الهواء وهذا سبب التسمية ومن ثم بعدها أصبح يتحكم في هذا الخلط كمبيوتر وحساسات ولكن بعد ذلك فكر المطورون في تقريب البخ والخلط لغرفة الاحتراق حتى يصبح الخلط أدق فقاموا بصنع نظام حقن متعدد البخاخات بمعنى أنه أصبح لكل سلندر بخاخ وصار اسمه EFI  أي Electronic Fuel Inj وهذا منح قوة وأداء أكبر من السابق والأهم من هذا صرف الوقود قل أكثر بكثير عن الـ TBI.

أقرا أيضا : أسهل طريقة لتنظيف ثلاجة مكيف السيارة؟

ماهي حالة الوقود المُثلى في غرف الاحتراق

هناك العديد من الأشخاص والفنيين يعتقدون أن البخاخات تبخ رذاذ وأن الوقود يدخل غرفة الاحتراق كرذاذ بينما الصحيح أن الوقود يجب أن يدخل غرفة الاحتراق كبخار! لأن البخار جزيئاته مفككة أكثر من البخار وبالتالي يكون الخلط افضل وتتم عملية الاحتراق بشكل أفضل وأسرع. الذي يقوم بتحويل الرذاذ إلى بخار هو بلف الهواء ويكون ساخن جدا فعندما يلامسه الرذاذ يتبخر ويدخل إلى غرفة الاحتراق.

نظام GDI في السيارة
نظام GDI في السيارة

ولأن العلم في تطور مستمر لم يقف مطورين السيارات عند هذا الحد حيث قاموا بعدها بتقريب الخلط إلى داخل غرفة الاحتراق كما يحدث في محركات الديزل وبهذا سيكون هناك دقة أعلى في كمية الوقود من حيث الاستهلاك والجودة كما سيساهم ذلك أيضاً في تخفيض درجة حرارة غرفة الاحتراق لذا قاموا بصنع نظام GDI في السيارة أو الـgasoline Direct Injection.

نظام GDI في السيارة
نظام GDI في السيارة

نظام GDI في السيارة 

المحاولات في هذا النظام قديمة حيث بدأته مرسيدس في عام 1953 تقريباً على محركات الطائرات ثم قامت بوضعه لأول مرة في سيارة وكانت هذه السيارة أسرع سيارة في ذلك الوقت حيث كانت سرعتها تصل إلى ٢٦٠ كيلومتر في الساعة ولكن المحرك كان مصمم للسباقات أكثر من الاستخدام والتنقل العادي. وثم في عام ١٩٩٦ بدأت شركة ميتسوبيشي بإستخدام هذا النظام GDI على سيارتها بشكل عام ونظرا لنجاح الفكرة تبعتها شركات صناعة السيارات واحدة تلو الأخرى وسبب نجاح الفكرة هو (قوة الأداء، قلة صرف الوقود، تلوث أقل) وبناءا على ذلك يتوقع الصناع أن نظام GDI سيصبح هو السائد في الأعوام القادمة وستختفي الأنظمة الأخرى تماما.

أقرا أيضا : مواصفات زيت محرك السيارة

كيفية ضخ الوقود في نظام GDI في السيارة 

في هذا النوع من المحركات يتم ضخ الوقود عن طريق طرمبتين، الأولى في تانك البنزين بضغط حوالي ٢ -٣ بار أي ما يعادل ٣٠ – ٤٠ psi وهذا يوصل الوقود إلى مضخة ميكانيكية على طرف المحرك ترفع الضغط إلى حوالي ٢٠٠ بار أي ما يعادل ٢٩٠٠ psi كما في الديزل ضغط شديد وهائل، بالإضافة إلى البخاخ الموجود داخل غرفة الاحتراق أما في الرأس جانب البوجي أو في طرف السلندر وهو مصمم بفتحات صغيرة جدا مع الضغط ستجعل الوقود الخارج مثل البخار.

نظام GDI في السيارة
نظام GDI في السيارة

كما أن تصميم البساتم به نتوء بسيط يعمل عمل البلف في تبخير رذاذ الوقود وبالرغم من ذلك هناك شركات بها النظامين EFI و نظام GDI بمعنى أن سيارة  ٨ سلندر من الممكن أن يتواجد بها ١٦ بخاخ وذات ٦ سلندر ١٢بخاخ وستجد هذا في سيارات التويوتا و GM4 وغيرها الكثير.

أقرا أيضا : طريقة تشغيل السيارة ببطارية ضعيفة بدون مساعدة خارجية

وهكذا عزيز القارئ نكون قد وصلنا إلى نهاية الموضوع المتعلق بنظام GDI الحديث في السيارات وجميع المعلومات التي تخصه وتهمك، نرجوا الله أن نكون وفقنا في ذلك، دمتم بخير ولا تنسوا مشاركتنا تعليقاتكم الإيجابية.

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى