صحة
أخر الأخبار

فوائد معجون الأسنان للحروق

فوائد معجون الأسنان للحروق

فوائد معجون الأسنان للحروق، الحروق وخاصة السطحية من الأمور الشائعة خلال الحياة اليومية لربات المنازل والأطفال وقد شاع استخدام معجون الأسنان لعلاج  هذه الحروق فهل هو فعال فعلياً في مثل هذه الحالات و   هل هناك  اضرار لاستخدامه مع الحروق؟ هذا ما سنعرفه عليه في هذا المقال.

معجون الأسنان

وهو مستحضر كيميائي  مكون من  بيكربونات الصودا و بيروكسيد الهيدروجين و الفلوريد  والغرض الأساسي له هو تنظيف الأسنان من بقايا الطعام والبقع والتصبغات المختلفة، كما يمنع  التسوس، ولكن حديثاً يتم استخدامه في  صناعة مستحضرات التجميل والعناية بالشعر والبشرة، وكذلك علاج الحروق والجروح.

فوائد معجون الأسنان للحروق

وجب التنبيه أنه لا يجوز استخدام معجون الاسنان الا في حالة الحروق السطحية البسيطة أو بعض حروق الشمس فلا يمكن استخدامه في الحروق العميقة، كما يستخدم النوع ذو اللون الأبيض وتجنب الأنواع الملونة لاحتوائها على مواد كيميائية قد تسبب ضرراً فادح وذلك بعد فترة التئام جرح الحرق ويرجع استخدام لمعجون الأسنان في حالات الحروق البسيطة لعدة أسباب مثل:

  • التخلص من التصبغات الناتجة عن حروق الشمس وتوحيد لون البشرة.
  • تفتيح الألوان الداكنة الناتجة عن الحروق وإعادة الجلد للونه الطبيعي.
  • تخفيف الألم الناتج عند الإصابة بالحروق.
  • منع تهيج الجلد وانتفاخه نظراً لاحتوائها علي المواد المقاومة للبكتيريا والميكروبات.
  • المساعد على تجفيف الجروح وتعجيل شفائها بما لا يترك آثاراً مشوهة للجلد.

أضرار معجون الأسنان على الحروق

علي الرغم من كل فوائد معجون الأسنان للحروق إلا أنه قد يسبب اضرارا وذلك بسبب

  • احتواؤه على العديد من المواد الكيمائية بكميات ليست قليلة والتي قد تتسبب في تهيج الجلد في مكان الحرق.
  • قد لا يسبب استخدامه أضرار طبية كبيرة لكن قد لا يفيد الحرق و يعيق التئامه.

هل يمكن استخدام معجون الأسنان للحروق؟

علي الرغم مما شاع بين عموم الناس عن فوائد معجون الأسنان للحروق و نتائجه الفعالة  إلا أنه من الناحية العلمية يعتبر ضاراً وقد يؤدي إلى زيادة المشكلة سوءاً، ويعود ذلك لهذه الأسباب:

  • المواد الكيميائية المختلفة  الموجودة به من المبيضات، والمواد القاسية على الجلد، مثل: مستخلصات النعناع، والمنثول، مما يجعلها فرصة لتهيج الحروق، وتغير لون الجلد للأغمق.
  • تواجد المواد الكيميائية في معجون الأسنان يؤدي إلى زيادة خطر حدوث التهاب في الحروق، وخطر العدوى البكتيرية الجلدية.

ما البديل عن معجون الأسنان للحروق؟

توجد عدة بدائل علاجية واشهرها وأكثرها فاعلية مرهم ميبو

استخدامات غير معتادة لمعجون الأسنان

تعددت استخدامات معجون المنزلية فضلاً عن دورة الأساسي في تنظيف الأسنان مثل:

  • تنظيف الأحذية الرياضية.
  • التخلص من البقع على الملابس البيضاء والملوّنة.
  • التخلص من آثار البثور وحب الشباب التي تشوّه البشرة خاصة الدهنية منها.
  • إخفاء رائحة اليدين الكريهة الناتجة عن لمس صدأ الحديد، أو تقشير الثوم أو تناول البصل.
  • زيادة لمعان وبريق الجواهر المصنوعة من معادن الفضة والنحاس.
  • إزالة تصبغات الجلد الناتجة عن استخدام صبغات الشعر الطبيعية والصناعية.

وصفات لتخفيف الحروق

يمكن التخفيف من حدة الألم واثار الحروق ببعض الوصفات المنزلية البسيطة مثل:

  •  كمادات باردة  على مكان الحروق، ولكن لا يمكن استخدام  الثلج.
  • استخدام أوراق الكرنب كقناع لتخفيف الألم.
  • شرائح البطاطا المغمورة في زيت الزيتون تستخدم كضماد على المنطقة المحروقة.
  • عصير البطاطا الخام  لاحتوائه على مواد مضادة للتهيج ومسكنة للألم.
  • خلط بياض البيض مع زيت الزيتون، والذي يسرّع شفاء الحروق الناتجة عن الماء الساخن.
  • خلط جل الصبار مع القليل من الكركم.
  • وضع القليل من عسل النحل الطبيعي على مناطق الحروق.

وبعد ان تعرفنا على فوائد معجون الأسنان للحروق وأضراره و البدائل الصحية عنه يمكنك موازنة الأمور و كل ذلك لا يغني عن استشارة الطبيب المختص.

المراجع

للمزيد أقرا هذا المقال أفضل وسائل الوقاية من السموم القاتلة والإسعافات الأولية اللازمة

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى