تقنية وتكنولوجيا

الإنترنت المظلم والإنترنت العميق.. هل سمعت عنهما من قبل؟

على شبكة الإنترنت الواسعة، هناك نوع آخر من الإنترنت غير الذي نعرفه، لابد أنك سمعت عنه وربما لا، فالإنترنت المظلم والإنترنت العميق لطالما حيّرا الناس فما هو هذا الإنترنت المظلم وماذا يعني الإنترنت العميق؟

الإنترنت المظلم

هو عبارة عن شبكة سرية لا يمكن الدخول إليه من خلال المتصفح العادي سواء كروم أو موزيلا أو إنترنت إكسبلور

فهو يتطلب متصفحاً خاصاً به يسمى TOR، ويطلق عليه اسم العالم المخفي أو المجهول دارك ويب

ماذا يوجد على الإنترنت المظلم

تجري على الإنترنت المظلم كل العمليات التجارية المشفرة والشرية والتي يكون من الممنوع تداولها أو المتاجرة بها علناً

يمكن لأي مستخدم الدخول إليه والتنقل بين صفحاته ومحتوياته واستعراض جميع الخيارات دون أن يتم الاحتفاظ بسجل نشاطه أو سجل التصفح

وهو في هذه الخاصية يشبه خيار الوضع المخفي الذي توفره المتصفحات العادية، فدخولك إلى الشبكة العنكبوتية سيكون مخفياً

وبالتأكيد تجري على الإنترنت المظلم العديد من الجرائم الإلكترونية التي لا يمكنك المطالبة بحقوقك فيها لأنه وببساطة دارك ويب!

بدايات الإنترنت المظلم

بداية استخدام دارك ويب كان لنشر الآراء والتعبير عن الآراء بكل حرية، في الوقت الذي لا تسمح بذلك بعض الدول

إلا أنه تطور وأخذ منحى آخر بعيداً عن ذلك، حيث تم استغلاله من قبل مجرمين وخارجين عن القانون للقيام بمتاجرات غير قانونية

فعلى سبيل المثال ستجد على دارك ويب تجار مخدرات وتجار أسلحة وتجار ممنوعات أخرى

أبرز العمليات التجارية على دارك ويب

من خلال دارك ويب يستطيع الأشخاص المتاجرة بكل شيء قد يخطر على بالك، وبالتأكيد هي عمليات هي مشروعة وغير قانونية

فيمكن بيع وشراء المخدرات، وكذلك الأسلحة بكل أنواعها، إضافة إلى بطاقة الائتمان

هناك في دارك ويب يمكن تداول العملات المزورة، فضلاً عن القرصنات البرمجية والهاكرز والحسابات البنكية المزورة

حتى أن بعض الأشخاص وعند انتشار جائحة كورونا عرضوا الفيروس للبيع من خلال أحد الأشخاص الذي أصيب بالفيروس

فعرض أحد أدواته الشخصية للبيع وذلك بهدف واضح ومعلن هو نقل الفيروس إلى أكبر عدد من الأشخاص

وطبعاً تجري كل هذه الأمور دون رقابة دولية أو قدرة على المحاسبة إلا في حالات نادرة

الإنترنت العميق

هو يختلف تماماً عن الإنترنت المظلم، على الرغم من أن بعض الأشخاص لا يستطيعون التمييز بينهما

فالإنترنت العميق ديب نت، هو عبارة عن عدد من المواقع الإلكترونية التي لم تستطع محركات البحث العالمية أن تقوم بأرشفتها

فهذه المواقع تفعل خيار عدم الأرشفة ومنع القيام بفهرستها والاحتفاظ بها على محركات البحث

استخدامات الإنترنت العميق

هناك استخدامات عديدة للإنترنت العميق، فتستخدمها بعض الشركات الحساسة والسرية أو ذات المحتوى الخاص

والتي تفضل بذاتها أن تكون بعيدة عن الاستخدامات العادية وتكون مخصصة لأشخاص سريين

كذلك هناك استخدامات أخرى تقوم على أساس تقديم خدمات سرية وحساسة لكن بطرق قانونية نوعاً ما

خاصة أن الإنترنت العميق يخضع للقانون ويمكن الوصول إليه ومتابعته ومحاسبة الموجودين عليه لكن بالتأكيد هذا الأمر يتطلب بعض الأمور الخاصة بالدخول إليه.

أفضل التطبيقات التي تساعدك على تقوية شبكة واي فاي الخاصة بجهازك

الوصول إلى الإنترنت العميق

لا يستطيع أي شخص الدخول إلى الإنترنت العميق دون أن يعلم إلى ماذا سيدخل بالضبط

حيث يتطلب ذلك عنوان الموقع بشكل رئيسي الخاص بالإنترنت العميق ومن ثم يمكن للشخص القيام بالبحث عن المحتوى المخفي

فهذا الموقع ليس سري تماماً بل يمكن الوصول إليه من خلال شبكة الإنترنت، لكن محتوى هذا الموقع هو سري وغير متاح للجميع

هل الإنترنت العميق آمن؟

كل ما يخضع لقانون وإلى درجة معينة فهو آمن نوعاً ما، وبالتأكيد لا نقصد أنه آمن تماماً، بس هو أكثر أماناً من الإنترنت المظلم بشكل عام

وذلك لعدة أسباب سنخبرك عنها الآن

  • قاعدة بيانات الإنترنت العميق محمية

أي أن المحتويات الموجودة على الموقع تتوفر فيها درجة حماية عالية، لا يمكن لأحد غريب أن يصل إليها، ولا يمكن البحث عنها بالطرق التقليدية

بل هي خاصة بمجموعة معينة ويتم البحث عنها من خلال قاعدة بيانات محمية أيضاً

  • يمكن للمؤسسات الحكومية أن تعمل عليه

هذا يعني أن الإنترنت العميق يوفر خدماته للجميع ويمكن استخدامه من قبل المؤسسات والشركات الحكومية

حيث يمكنها القيام بجميع الأعمال وتحميل جميع البيانات دون أن يتسبب ذلك بضرر كبير، فالبيانات عليه محمية بشكل كامل

  • الحسابات البنكية والمصرفية آمنة

قد لا تعلم أن مختلف المصارف والبنوك تعمل على الإنترنت العميق، وذلك لأنه يحمي البيانات الشخصية للمستخدمين

وكذلك يحمي عمليات التبادل المصرفية والحسابات المالية بمختلف أشكالها، فضلاً عن حماية الحسابات البنكية بحد ذاتها من أي محاولة قرصنة ولهذا فهو آمن

  • حماية سجل البريد الإلكتروني

قد تستخدم بعض المؤسسات أو الشركات البريد الإلكتروني الخاص بهوتميل أو جيميل أو أي بريد إلكتروني آخر لإدارة شؤونها أو التواصل فيما بين الموظفين

لذلك يهمها أن تكون هذه البيانات محمية وغير متاحة للجميع على شبكة الإنترنت، فبيانات الشخاص ومعلوماتهم التي تخصها قد تكون سرية بالنسبة لها وبهذا تستخدم الإنترنت العميق لأنه أكثر أمناً

خاتمة

مليارات المستخدمين النشطين على شبكة الإنترنت، لا يعلم معظمهم أن هناك إنترنت آخر غير الذي يعملون عليه يومياً

فالجزء الأكبر من الإنترنت هو مخفي عن العالم وهو الإنترنت المظلم، كما أن هناك إنترنت آخر أكثر أمناً وسرية وهو الإنترنت العميق

وبالتالي أصبح بإمكانك أن تميز بين النوعين وأن تحدد مجال استخدام كل منهما وتحدد أيهما أكثر شرعية ويمكن استخدامه وهو الإنترنت العميق

وأيهما غير قانوني ويحملك مخاطر كبيرة وقد تتعرض فيه لعمليات احتيال ونصب كبيرة دون أن تستطيع محاسبة الفاعلين فضلاً عن انجرارك خلف أمور غير شرعية أو أخلاقية وهو الإنترنت المظلم

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى