فتاوي اسلامية

الجمع بين النهي عن بيع التمر وجوازه l فتوى رقم 6849

يتساءل الكثير عن كيفية الجمع بين النهي عن بيع التمر وجوازه، فقد قيل عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث توضح النهي عن بيع التمر وأخرى تسمح به، فكيف يمكن الجمع بينهما؟

الجمع بين النهي عن بيع التمر وجوازه

يقول السائل كيف نوفق بين نهي الرسول صلى الله عليه وسلم عن بيع التمر حتى يبدو صلاحه وبين جوازه للسلم لأهل المدينة؟

صحة حديث النهي عن بيع التمر

هذا عقد وليس بيعا أي تعديل الثمن وتأجيل المدمن والسلم ليس فيه شيء معين ليس فيه ثمرة معينة بل فيه طعام او ثمرة او شعير غير معين لكنه موصوف بأوصاف فقط. الذي عنده ثمرة معجلة. لا يجوز بيع الثمرة المعينة قبل أن يبدو صلاحه. لأنها قد تفسد هذه الثمرة . أما غير المعين فهذا يأتي بكلمة. الذي يلزمه أن يأتي بكلمة. نعم. [1]نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

اقرأ أيضًا: حكم دفع المال لأهل المقتول l فتوى رقم 6637 – مرجعي Marj3y

أوضح فضيلة الشيخ أن الجمع هنا يعتبر عقد وليس بيع، ولا يجوز أن تُباع الثمرة المعينة دون أن يتم إثبات صلاحيتها لأنها قد تفسد الثمرة، والله أعلى وأعلم.

المصادر

المصادر
1نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى