فتاوي اسلامية

قوله ﷺ أخرجوا المشركين من جزيرة العرب l فتوى رقم 6463

يبحث الكثير ويتساءلون عن التوضيح الصحيح لقوله ﷺ أخرجوا المشركين من جزيرة العرب، فهل يعني نبي الله أنه لا يجب أن نترك المشركين يدخلون الجزيرة لأي غرض، وهل يجب أن نحاربهم ليخرجوا؟

قوله ﷺ أخرجوا المشركين من جزيرة العرب

 هذا يقول نرجو توضيح قوله ﷺ أخرجوا المشركين من جزيرة العرب.

تفسير قول أخرجوا المشركين من جزيرة العرب

 هذا خطاب لولاة الأمور. أنهم لا يمكنون المشركين من الاستيقاظ. في بلاد في جزيرة العرب من الاستيطان. اما انهم يأتون لأعمال او التجارة او المصالح. ولا يستوطنون فلا مانع من ذلك. جاءوا إلى الرسول صلى الله عليه وسلم دخلوا عليه بالمسجد فصار نجران وغيرهم. كانوا يدخلون عليه المسجد وربط  ثمامة بن أثال وهو كاره ربطه في المسجد حتى أسلم. وكونهم يجون لمهمات هذا ليس بممنوع. أما استيطانهم فلا يمكن من الاستيطان ولكن هذا من صلاحيات ولاة الأمور هم من صلاحيات كل احد. نعم. [1]نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

اقرأ أيضًا: الجمع بين لعن الله من آوى محدثًا وأجرنا من أجرت l فتوى رقم 6424 – مرجعي Marj3y

وجه النبي صلى الله عليه وسلم هذا الخطاب لولاة الأمور في دول الإسلام، والمقصود هنا أنه لا يوجد مشكلة أن يأتي المشركين لجزيرة العرب بغرض العمل والتجارة وما إلى ذلك، على ألا يسكنون بها.

المصادر

المصادر
1نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى