فتاوي اسلامية

هل من شبهات هؤلاء أن ولاة الأمور عطلوا الجهاد l فتوى رقم 5503

إن الجهاد أمر عظيم جدًا فبه تهب نفسك وروحك لله عز وجل، ولكن قد تقع شبهات في بعض طرق الجهاد فهل من شبهات هؤلاء أن ولاة الأمور عطلوا الجهاد؟

هل من شبهات هؤلاء أن ولاة الأمور عطلوا الجهاد

من شبهات هؤلاء أن ولاة الأمور عطلوا الجهاد. فهل هذا يكفي، وهل يوجد اليوم جهاد؟

هل كان ولاة الأمور سبب في تعطيل الجهاد؟

ولاة الأمور ما عطلوا الجهاد؛ ولكن الجهاد له شروط. اذا توفرت يقوم علم الجهاد، اما اذا لم تتوفر فانه لا يجوز اقامة الجهاد مع ضعف المسلمين؛ لان هذا تعريض لهم للخطر؛ النبي صلى الله عليه وسلم مكث في مكة ثلاث عشرة سنة وهو يؤذى، ويضايق، ويهاجم المسلمون؛ ولم يأمر بجهاد الكفار؛ حتى هاجر إلى المدينة، وتكونت الدولة الإسلامية، والقوة، والاستعداد؛ فحينئذ أمر بالجهاد. لا أحد يمنع الجهاد إذا توفرت شروطه، ومقوماته فينبغي معرفة هذا. نعم. [1]نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

اقرأ أيضًا: دلالة خلافة علي بعد النبي ﷺ لقوله أنه لا نبي بعدي l فتوى رقم 6553

الجهاد في سبيل الله له طرق كثيرة لا تنحصر فقط في فتح المدن وتحريرها، أو محاربة المشركين، وإنما عبادة الله وطاعته، أو طلبك للعلم ونشر ما تعلمته كلها طرق للجهاد في سبيله.

المصادر

المصادر
1نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى