مشاكل زيادة الوزن والتخسيس

أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو

ماذا تعرف عن انفلونزا الكيتو ؟

يشكو بعض من يريدون خفض الوزن من أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو ذلك النظام الغذائي القليل الكربوهيدرات الذي يعتمد في أغلبه على البروتينات والدهون الصحيّة، والذي نال شهرة عالمية واسعة خلال الأعوام الماضية وخاصة في أوساط المشاهير.

أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو

ربما قرأت عن العجائب التي يمكن لرجيم الكيتو أن يحققها في مجال علاج السمنة وتقليل الوزن وعرفت أنه يجعلك تشعر بالشبع لفترات طويلة ويمنحك نسبة عالية من الطاقة، ويجعلك لا تميل لتناول الأغذية الدسمة والغير صحيّة، وكلها أسباب تجعلك تشعر بالرغبة في تجربة هذا النظام الغذائي ولكن قبل أن تفعل ذلك اقرأ أولًا عن انفلوانزا الكيتو.

كيف تعمل الحمية القليلة الكربوهيدرات؟

هناك الكثير من الأنظمة الغذائية تنخفض فيها مقادير ما تتناوله من كربوهيدرات على مدار اليوم، من ضمنها حمية أتكينز وحمية الشاطيء الجنوبي وكلاهما يركزان على نسب البروتينات في الغذاء، إلا أن رجيم الكيتو يختلف عنهما لأنه يركّز على الدهون>

وتمثّل الدهون في رجيم الكيتو حوالي 80% من إجمالي السعرات التي تصل للجسم يوميًا بينما لا يأتي سوى 5% من السعرات اليومية من الكربوهيدرات وهو ما يقل عن أي نظام غذائي أخر.

اقرأ أيضًا: حمية أتكينز

الكمية التي ينصح بها يوميًا من الكربوهيدرات في رجيم الكيتو

إذا كنت تستهلك 2000 سعر حراري يوميًا فسوف يحتّم عليك رجيم الكيتو أن يكون من ضمنهم 100 سعر فقط قادم من الكربوهيدرات، ويدفع ذلك الجسم للدخول في حالة تعرف باسم الكيتوزيز ما يعني أن الجسم يعمل على حرق الدهون كمصدر أساسي للطاقة بدلًا من الكربوهيدرات، ويحتاج الأمر إلى الكثير من العمل ليغير الجسم نوعية الوقود المستخدم والاعتياد على ذلك.

اقرأ أيضًا: حمية الشاطئ الجنوبي

رجيم الكيتو لا يناسب جميع الأشخاص

يساعد رجيم الكيتو على حرق نسبة كبيرة من الدهون المخزنة بالجسم ولكنه مثل أي نظام غذائي أخر ليس مناسبًأ لجميع الأشخاص كما أن له مجموعة من الأعراض الجانبية المزعجة وفي بعض الأحيان يكون له أعراض جانبية خطيرة على الصحّة.

وفيما يلي يمكنك التعرّف على هذه الأعراض الجانبية التي أصبحت تعرف أيضًا بانفلونزا الكيتو ليكون لديك المعلومات الكافية قبل أن تشرع في تنفيذ هذا النظام الغذائي.

 أعراض انفلوانزا الكيتو

انفلوانزا الكيتو هي عبارة تصف مجموعة من الأعراض التي تصيب الجسم عندما يبدأ في استخدام الدهون كمصدر أساسي للطاقة بدلًا من الكربوهيدرات أي الدخول في حالة الكيتوزيز ويمكن أن يؤدي ذلك إلى إصابة الجسم بالصداع والإرهاق والوجع العضلي والغثيان والإسهال ومن الأعراض الأخرى:

تغير الحالة المزاجية أحد أعراض رجيم الكيتو

أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو
أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو

العصبية والحزن والتغيرات المزاجية العنيفة هي أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو وهي ناتجة عن قلة ما يصل للجسم من كربوهيدرات تساهم في إنتاج السيراتونين.

والسيراتونين هو عبارة عن مادة كيميائية تنتج في الدماغ لتنظيم الحالة المزاجية للإنسان، وهي تساعدك على النوم الهادئ، وتنظم شهيتك، وعندما يقل إنتاجها يشعر الإنسان بالحزن وتقل رغبته في العمل وتنخفض شهيته ويصاب باضطراب في النوم.

إنخفاض معدلات فقد الوزن بعد فترة قصيرة لرجيم الكيتو

يساعد رجيم الكيتو على التخلّص من كمية كبيرة من الوزن الزائد في المراحل الأولى منه، وذلك لأن الكربوهيدرات تتسبب في احتباس نسبة من السوائل بالجسم مقارنة بالدهون، ولذلك عندما يقل تناول الكربوهيدرات لأقل حد ممكن، يفقد الإنسان الكثير من السوائل المحتجزة ما يساعد على تقليل وزنه في زمن قياسي.

ويمكن لرجيم الكيتو أن يخلصك من حوالي خمسة كيلو جرامات من الوزن الزائد خلال 25 يوم فقط من اتباعه، ولكن إذا ما توقفت عن ممارسة الرجيم ستستعيد هذا الوزن بأسرع مما تتخيل.

اضطرابات الهضم أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو

الإمساك: عندما تتخلى عن الكربوهيدرات تقل نسبة ما يصل للجسم من ألياف غذائية، وهذه الألياف تساعدك على التخلص من الفضلات، وتعزز من عمل الجهاز الهضمي، ومن أفضل مصادر الألياف الطبيعية الحبوب الكاملة والبقوليات والفواكه والخضر.

وبالإضافة إلى نقص الألياف يمكن لنقص الماء بالجسم الناتج عن التخلّي عن الكربوهيدرات أن يتسبب أيضًا في حدوث الإمساك المزعج.

الإسهال: هو أيضًا من أعراض انفلونزا الكيتو، فعندما تتناول الكثير من الدهون يطلق الكبد نسبة كبيرة من العصارة الصفراوية إلى القناة الهضمية، وهذه العصارة الصفراوية تعمل كمليّن طبيعي وتزيد من حركة الأمعاء ما يشجع على حدوث الإسهال.

رائحة الأنفاس السيئة أحد أعراض انفلونزا الكيتو

أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو
أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو

عندما يبدأ الجسم في الدخول إلى حالة الكيتوزيز ويستخدم الدهون كوقود أساسي بدلًا من الكربوهيدرات تنطلق الكيتونات كناتج لعملية الأيض، ومن ضمن هذه الكيتونات الأسيتون المعروف برائحته المميزة ويستخدم في إزالة طلاء الأظافر.

هذه الرائحة يمكن أن تكون مزعجة للغاية سواء لك أو للمخالطين لك، فيضطرك ذلك لاستخدام معطرات الفم والمنتجات التي تخفي هذه الرائحة، ويمكن بشرب كميات وافرة من الماء أن تقلل من هذا التأثير المزعج.

اقرأ أيضًا: حمية الشمال

الميل الشديد لتناول الأغذية الحلوة من أعراض انفلونزا الكيتو

عندما تقلل من تناول الكربوهيدرات لأدنى حد ينطلق في الدماغ نوع من المركبات الكيميائية يعرف باسم (نيروببتيد – واي)وهو الذي يخبر الدماغ بأنه في حاجة للكربوهيدرات، ومع الوقت ومع عدم الاستجابة لهذه الرغبة، تتراكم هذه الكيماويات في الدماغ، وتزيد رغبتك في تناول الحلوى والمخبوزات  بدرجة يصعب مقاومتها.

مع رجيم الكيتو تحتاج لشرب كميات كبيرة من الماء

العطش الشديد أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو فمع هذه الحمية تفقد باستمرار الماء المرطب للجسم، وتجد نفسك في حاجة ماسة لتناول المزيد وعليك أن تستجيب لهذه الرغبة وتشرب حتى يكون لون البول فاتحًا وطبيعيًا.

رجيم الكيتو يسبب ضغوط شديدة على الكلى

تلعب الكلى دورًا حيويًا في عملية أيض البروتين والتخلص من نواتجه الضارة، وعندما تتناول كميات كبيرة من البروتين أثناء ممارسة رجيم الكيتو يتسبب ذلك في آثار سلبية على الكلى.

والمشكلة أنه لا يوجد حد أقصى من البروتين يمكن اعتماده لجميع الناس، فلكل حالة ظروفها الخاصة ويجب أن يوضع كل ذلك في الاعتبار عند ممارسة رجيم الكيتو.

مزايا إيجابية لممارسة رجيم الكيتو

كما أن هناك أعراض جانبية مزعجة لرجيم الكيتو هناك أيضًا الكثير من المميزات التي يمكن أن تحققها عند ممارسته بالإضافة إلى تقليل الوزن وأهم هذه المميزات:

  • تحسن حالة البشرة من مميزات رجيم الكيتو: إذا كنت تعاني من البثور والحبوب يمكنك أن تلمس تحسنًا كبيرًا عند ممارسة رجيم الكيتو وخاصة إذا كنت مدمنًا للحلوى والسكر، فهذه الأغذية تحفّز ظهور الالتهابات وتطلق نسب عالية من الهرمونات التي تنتج الزيوت في مسام البشرة ما يجعلها عرضة للالتهابات الميكروبية.
  • علاج التشوش الذهني أحد مميزات رجيم الكيتو: من المعروف أن تناول السكر يمكن أن يرفع بشكل مفاجئ من مستويات السكر في الدم وعندما تتخلى عن السكر تتحسن مستويات السكر في الدم وينتج عن ذلك تحسن مستويات التركيز وزيادة طاقة الجسم.
  • وعلى العكس قد يعاني بعض من يمارسون رجيم الكيتو من تشوش ذهني، إذ أن الدماغ يتغذّى على الكربوهيدرات الصحيّة بنسب معتدلة، وعند غياب هذا الغذاء يصاب بالتشويش.
  • تعزيز صحّة القلب من مزايا رجيم الكيتو: يساهم رجيم الكيتو في تخفيض الوزن وعلاج السمنة، وهو بذلك يقلل من مخاطر الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني ويقلل من مستويات الكوليستيرول القليل الكثافة الضار بصحّة القلب والأوعية الدموية.

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى