فتاوي اسلامية

حكم من فرط في الإقرار بموجب شهرة القصة l فتوى رقم 6119

يسأل الكثير من الناس عن حكم من فرط في الإقرار بموجب شهرة القصة، ففي مثل تلك الأمور عادةً ما يرجع الحكم لأهل العلم بالطبع، ويجب معرفة الحكم الصحيح في تلك الحالة لتجنب الأخطاء في مثل تلك المواضيع.

حكم من فرط في الإقرار بموجب شهرة القصة

يقول السائل هناك من فرط في الإقرار أنه إذا كانت القصة مشهورة كقصة امرأة العسيف فإنه يكتفى بالإقرار مرة واحدة وأما إذا لم تكن القصة مشهورة كقصة ماعز والغامدية فان الاقرار يكون اربع مرات فهل هذا التفصيل صحيح؟

حكم الإقرار حسب مدى شهرة القصة

والله ما شفت هذا. ما شفت هذا في كلام أهل العلم الذي اطلعت عليه. فإن كان صاحبه اطلع على شيء من كلام أهل العلم فليذكره. وليقل قال العلماء في الكتاب الفلاني. اما انه يجيب شي من عنده كذا هذا لا يجوز. نعم. [1]نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

اقرأ أيضًا: حكم استعمال المسبحة – مرجعي Marj3y

بالنهاية اتضح أنه لا يوجد شيءٌ كهذا عند أهل العلم، أي لا يمكن الإقرار حسب مزاج الشخص وإرادته، وقد قال الشيخ أنه إذا كان هذا الشخص يعلم ما لا يعلمه آخر فليقل علنًا ما يعرف وفي أي كتاب قد عرفه منه.

المصادر

المصادر
1نقلًا عن لقاء مع فضيلة الشيخ صالح الفوزان، الموقع الرسمي: https://www.alfawzan.af.org.sa/ar

Ad
اعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى